المظاليمتقارير وحوارات

الاسطورة “خالد البربري” لاعب أتحاد بسيون صاحب ال 62 عام .. أنا ناشيء بالنسبة لبهادر أكتوبر

العمر مجرد رقم بالنسبة له ولدية القدرة علي ممارسة كرة القدم رغم كبر سنه , انه خالد البربري من مواليد ١٩٥٧ ابن مدينة بسيون مهاجم فريق اتحاد بسيون و شهرتة الاسطوره

تم قيده بالفريق الاول لنادي اتحاد بسيون احد فرق القسم الثالث , ويعد هذا النادي هو الذي بدأ فيه اللاعب محمد صلاح مسيرتة الكروية قبل الانتقال لنادي عثماثون طنطا ومنه انتقل الي المقاولون العرب بالقاهرة

ويعتبر البربري ثانى أكبر لاعب فى العالم بعد  عز الدين بهادير الذي يبلغ من العمر 75 عاما والمقيد ضمن صفوق نادي 6اكتوبر

ويستعرض موقع الاستاد دوت كوم خلال الحوار التالي قصه الاسطورة خالد البربري ومسيرتة مع كرة القدم .

قال كابتن خالد البربري لقبوني بالاسطورة لتواجدي في مجال كرة القدم حتي الان ،

خالد البربري : انا ناشيئ بالنسبة لبهادر لاعب 6 أكتور , ويلقبوني بالأسطورة

وبدأت مسيرتي الكروية كلاعب بنادي اتحاد بسيون منذ سن العشرون عامآ واستمريت به لمدة ثلاثين عامآ ،

واضاف بأنه شاهد اللاعبين علي مستوي مصر ، حتي اللاعبين اصحاب الخبرات لايوجد هدافين لافتآ بأن لدية القدرة علي التهديف ودائما مايحرز اهداف كثيره وقال “”مليش حل ف خط ال18″”

واوضح بان طموحه هو ممارسة كرة القدم وعندما يتخذ قرار الاعتزال سيكون مديرآ فنيآ ، مؤكدآ انه سيكون متواجد دائما بجانب لاعبي الفريق للحماس والمسانده حتي عندما لم اشارك في المباريات ولكن يكفي له المسانده .

كما تحدث بانه علم بوجود لاعب في ٦ اكتوبر يدعي عز الدين بهادير مقيد في اتحاد الكرة لدية 75 عاما بالنسبه له ف انا ناشئ

وطلبت من النادي قيدي ووافق مجلس الادارة وعلي الفور نزلت الملعب وبدأت تماريني اليوميه صباحآ ومساءآ حيث استعد ايضا للدخول موسوعة جينيس العالمية للأرقام القياسية

وبين لنا باانه لم يأخذ مكان احد في القائمه بل قيدت عند نقص القائمه لااربع لاعبين.

اوجهة رساله لكل لاعبي مصر الصغار باانهم يقتدوا بالاسطوره خالد البربري ويحاربوا حتي لمائه سنه طالما مازالت لديك القدرة علي العطاء والقدرة علي الجري والمحافظة علي التمارين

كما اوجهة اشكر لكابتن نبيل حلمي المدير الفني لااتحاد بسيون لانه من قدم لي الفرصه لااكون لاعب بالفريق وبقدر المستطاع اقدر اقدم مالدي للفريق.

وصرح رئيس نادي اتحاد بسيون باان ”النادي بدأ بمحمد صلاح وانتهي بخالد البربري ” وكابتن خالد دائما ما يحافظ علي لياقتة كأنه مازال بسن العشرين ،


واستكمل حديثه بقولة ان الرياضه مستمرة لا يوجد لها سن ولا لها عمر ، وفي الايام القادمة ستسمعون عن الاهداف التي يسجلها كابتن خالد البربري ،


كما قال ان النادي مصدر سعاده لكل الناس ومصدر خير ايضا لمحمد صلاح لان بدايتة كانت من بوابة هذا النادي واستمر به خمس سنوات قبل الانطلاق الي العالمية

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق